العدد 21948 28 مايو 2017 م أول جريدة سعودية تأسست في 27 ذو القعدة سنة 1350 هجري الموافق 3 أبريل 1932 ميلادي

اخر الاخبار:

أمير الرياض خلال تدشينه مشروعات القويعية والمزاحمية: المملكة وطن كبير في مساحته ومواطنيه وأعماله ومواقفه

0 تعليق 238 مشاهدة
شارك عبر واتساب

القويعية والمزاحمية – البلاد

دشن صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض مشروعات في محافظة القويعية بلغت قيمتها 491 مليون ريال ، ومشروعات في المزاحمية بلغت 115 مليون ريال ، إضافة إلى مشروعات جاري تنفيذها بلغت قيمتها في القويعية أكثر من مليارين و700 مليون ريال، وأكثر من مليار في المزاحمية تنوعت بين مشاريع بلدية وطرق وكهرباء ومياه بالإضافة إلى صحية ورياضية وتعليمية وتدريبية .

وكان سموه قد قام بجولة على محافظتي القويعية والمزاحمية التقى خلالها في مبنى المحافظة رؤساء المحاكم والقضاة وكتاب العدل ورؤساء المراكز ومسؤولي المحافظات المدنيين والعسكريين والأهالي . واجتمع بالمجلسين البلدي والمحلي ، وناقش معهم عددا من الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال بحضور المحافظ ومديري العموم على مستوى منطقة الرياض في التعليم والصحة والزراعة والمياه والطرق .

واستمع الأمير فيصل بن بندر إلى مطالب المجلس البلدي والمحلي بكل محافظة وناقش معهم تطلعاتهم والتحديات التي تواجههم ، ومستقبل المحافظة . وقُدم عرض مرئي عن المشاريع الجاري تنفيذها وسير العمل فيها ، وأبرز مقومات كل محافظة اقتصادياً وجغرافياً .
ورفع الأمير فيصل بن بندر الشكر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده وسمو ولي ولي العهد على الدعم والعطاء السخي لمحافظات منطقة الرياض ، مبيناً أن توجيه خادم الحرمين الشريفين أن نسعى للمواطن في مكانه ‏ولا نكلفه عناء السعي ، مشيراً إلى أن وقوف المسؤول على ما هو مسؤول عنه ومكلف به، إحدى الأمور التي يجب أن نجعل منها منهجاً ومبدأ كاملا لعملنا وتواصلنا المستمر”.

وأكد سموه في تصريح صحفي أن أرقام قيمة المشاريع لا تعلو على المواطن وأهميته ، فهو ركيزة أساسية في كل ما من شأنه أن يخدم المحافظة ، فلا بد أن يكون ذراع خير ونماء للمحافظة . وبين أن دور الإمارة كبير في معالجة القضايا البلدية التي يعاني منها أهل المحافظة والمسؤولية عليها واضحة، مؤكداً أنهم سيعملون على تلافي جميع المشاكل وتصحيح المسار .

وقال: ” الصراحة كانت مبدأنا في كل اجتماع وكان هناك تبادل للرأي ووضوح تام وناقشنا الكثير من المواضيع التي ستفيد الجميع في مستقبلهم “. وحول دعم محافظة القويعية باعتبارها غنية بالمعادن لتحقق رؤية المملكة بين سموه أن القويعية معروفة بوجود الخير والمعادن، عاداً ذلك دافعا للعمل والتطلع إلى إيجاد ما هو مفيد لهذا المنتج ، مبيناً أن هناك تواصل مع وزارة الطاقة في هذا المجال متمنياً التوفيق في الخطط والدراسات المستقبلية التي تسهم في النهضة التنموية الشاملة.
وعن مصانع المزاحمية أفاد سمو أمير منطقة الرياض أنها تحت البحث الآن ووقفت شخصياً على بعضها وسيوجد لها الحل اللازم بإذن الله، موضحاً أنها كلفت مبالغ كبيرة يجب مراعاة ذلك لكن ليس على حساب صحة المواطن وسلامته . ‏وتضمن برنامج سمو أمير منطقة الرياض حفلا لأهالي كل محافظة على شرف سموه ، ففي القويعية أقيم الحفل بمسرح البلدية وألقيت فيه كلمة للأهالي ألقاها نيابة عنهم الدكتور سعد العريفي رحب فيها بسمو أمير الرياض،

مؤكداً أن محافظة القويعية وأهلها يعملون ويجتهدون لتعزيز قوة الولاء وعمق الالتزام وأصالة المنهج، وامتداد الطاعة وتراص الصف ووحدة الكلمة ومكافحة الفكر الضال . كما ألقيت القصائد الشعرية والأوبريت ، وقُدم فيلم عن تاريخ المحافظة ، كما شارك سموه الأهالي العرضة النجدية .

وألقى الأمير فيصل بن بندر كلمة في الحفل قال فيها :” أنا سعيد في هذا اليوم ‏أنا أكون في هذه المحافظة العزيزة والأهم من ذلك هو رؤيتكم والالتقاء بكم والاستماع إليكم والاطمئنان عليكم ” .

وأضاف :” جئت إليكم أحمل توجيهاً من سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، أيده الله ونصره، ‏لكي اطمئن على هذه المحافظة وأهلها وأرفع له، حفظه الله، إيضاحا حول ذلك “. وتابع قائلاً :” لقد وجدت ولله الحمد في إنسان هذه المحافظة الوجه البشوش والعمل المتناسق ‏والإيضاح الرائع لكل المتطلبات والشكر على ما أنجز “.

وأردف :” بلا شك بلادنا أيها الأخوة تتكاتف مع بعضها البعض ويعتبر أبناءها أذرعاً مهمة ‏توصل كل عمل ناجح إلى مستواه الذي نطمح إليه وأنتم أيها الأخوة لكم دور كبير ولكم مساهمة كبيرة في بناء مملكتنا الحبيبة على منهج واضح ‏وسليم فأنتم أبناء رجال قدموا أنفسهم في سبيل وحدة هذا الوطن الذي يتكون من مناطق عدة تشكل كلا منها دولة بحد ذاتها، لكن الوحدة والتوحد و‏التواجد مع بعضنا البعض جعلنا نكون دولة واحدة وأمة واحدة نسعى دائما في سبيل الخير وفي مجال الخير”.
واختتم سموه كلمته بقوله :”أسأل الله أن نوفق في خدمتكم وأن نجعل من إنسان هذه المحافظة ومحافظات المنطقة عموما والوطن ككل مناراً واضحاً وإشعاعاً قائما بحد ذاته يضيء للعالم مسيرة التوحيد والبناء أيها الأخوة أرضكم ذهب وانتم من الذهب و أرجو من الله لكم دوام التوفيق”.

* مشروعات المزاحمية:
وفي المزاحمية أقيم الحفل في مسرح فرع جامعة الملك سعود بالمزاحمية وألقيت كلمة للأهالي ألقاها نيابة عنهم عبدالله التمامي رحب فيها بسمو أمير منطقة الرياض مثمناً جهوده في سبيل تطوير المحافظة لتسهم في بناء الوطن مع بقية محافظاتها ، مبيناً أن للزيارة أثرها في نفوس المواطنين . بعدها ألقيت القصائد وقدم فيلم عن المحافظة .

ثم ألقى الأمير فيصل بن بندر كلمة قال فيها: ” أنا سعيد أن أكون بينكم هذا اليوم ووجودي يمثل توجيهاً سامياً كريماً بأمر ملكي بأن يتواجد المسؤول دائماً في كل جزء من الوطن حسب مسؤولياته وحسب مهامه ” . وأضاف: ” المملكة وطن كبير في كل شيء كبير في مساحته وكبير في مواطنيه وأعماله ومواقفه التي ننشد من خلالها أن نكون في قمة العالم في تأدية الواجبات علينا تجاه الإنسان في كل مكان، وبذلك نجد التسابق من أبناء الوطن وفي مقدمتنا القيادة الحكيمة التي تتبارى لخدمة الإنسان في هذه الارض ” .
وتابع: ” نحن لسنا معتدين على أحد بل العكس نقدم الخير والصلاح والإصلاح … المزاحمية حظيت بعناية واهتمام كبير من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز منذ أن كان أميراً لمنطقة الرياض ، وتحملنا من بعده عبئا كبيراً نتمنى أن نرضي الله ثم نرضي قائدنا ونبرئ ذمة ولي الأمر في كل الأعمال التي نقوم بها ” . وأردف قائلاً :” كل منا مطالب بأن يقدم لهذا الوطن الشيء الكثير وأن يعمل ما بوسعه ليجعل منه نموذجاً ” مؤكداً سموه أن الأمن قائم وأن المواطن سيعيش آمنا بإذن الله وهناك من يفديه بكل ما أوتي من قوه ليعيش بين أسرته آمنا مطمئناً، وننظر للمواطن أن يكون الذراع المهم في تأدية هذا الواجب . وسأل سمو أمير منطقة الرياض في ختام كلمته الله أن يديم علينا الأمن والأمان ويحفظ لنا قادتنا .

التصنيف: محليات

التعليقات

اضف تعليق