الأخيرة تكنولوجيا

أول فَتاة سعودية تَفتح مقهى للقراءة وتقديم القهوة العربية..!

سارة السالم أول فَتاة سعودية تَفتح مقهى للقراءة وتقديم القهوة العربية

لو أنت من سكان مدينة الخبر بشرق المملكة،وتريد أن تتصفح ورقيات أحد كُتبك المُفضلة مع احتساء قدحًا من القهوة العربية، يُمكنك أن تفعل ذلك في أول مقهى للقراءة وتقديم القهوة العربية تفتحته فتاة سعودية.

لذلك فأنت تَملك فرصة جميلة لزيارة أول إنجازات الفتاة السعودية بهذه المدينة، وتشاركها تحقيق حلمها منذ الطفولة.

هذه الفتاة هي المميزة “سارة السالم”، شابة سعودية افتحت أول مقهى للقراءة وتقديم القهوة العربية في مدينة الخبر بشرق المملكة.

هذا المقهى يُعد مبادرة فردية من سارة، ودعم عائلي لها، لتحقق حلم كان يراودها منذ الطفولة.

سارة السالم أول فَتاة سعودية تَفتح مقهى للقراءة وتقديم القهوة العربية

يَهدف هذا  المقهى إلى جذب الانتباه للقهوة العربية التي تتمتع بمذاق رائع، حيث تم تصميمه بشكل متفرد يمزج بين المذاق والنكهة التراثية والتصميم العصري.

ليعطي الزوار شعورًا رائعًا بالراحة والهدوء طوال تواجدهم، بل يُمكنهم من السفر عبر القراءة إلى أزمنة وبلدان مختلفة مع رشفات القهوة العربية التي لا مثيل لها، وإمكانية الاستعارة أو التبرع بالكتب للمقهى.

وعند دخولك هذا المقهى المميز ستجد لوحة لاستطلاع يتم من خلالها تسجيل رأي الزوار، وتقييم الخدمات المقدمة لهم.

أول فَتاة سعودية تَفتح مقهى للقراءة وتقديم القهوة العربية..!
لوحة لتسجيل آراء الزوار يالمقهى

ثم يمكنك التجول في أروقة المكان الذي يحمل كتب مختلفة ودواوين شعر قديمة، تجعلك تسافر عبرها لتقضي رحلة رائعة لا مثيل لها.

وليس ذلك فقط بل أنّ الفتاة المميزة “سارة السالم” استطاعت أن تجمع دواوين الشعر القديمة والكتب الأدبية والثقافية بعدة لغات مختلفة، لتضيفي للقارئ قيمة كبيرة.

في الحقيقة أنا سعيدة جدًا بإنجازات المرأة السعودية في الأونة الأخيرة، وسعيدة أكثر بهذه الفتاة المميزة التي تمكنت من تحقيق حلم طفولتها، وحولته لواقع جميل.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الرجاء ادخال الاجابة الصحيحة *