الأخيرة

الأرض على موعد مع حدث غاب عنها 400 عام

واشنطن ــ وكالات
اعلنت وكالة الفضاء الامريكية (ناسا)، ان كويكبا ضخما سيمر، الأربعاء، من مسافة قريبة بكوكب الأرض، في حادثة تحصل مرة واحدة كل 4 قرون.
وقالت الوكالة ان الكويكب الذي يسافر عبر الفضاء بسرعة 33 متر كل ثانية، يقدر طوله بين 650 متر، و1.4 كم.وأشارت ناسا إلى ان الكويكب، الذي اطلق عليه اسم “الصخرة” نظرا لحجمه الضخم، سيمر بمحاذاة الأرض على بعد مليون و800 الف كم تقريبا، اي ابعد من المسافة بين الأرض والقمر بأكثر من 4 مرات.
وبحسب ناسا، فإن قدرة انعكاس سطح هذا الكويكب تعادل مثلي قوة انعكاس سطح القمر، ما يعني أنه يمكن مشاهدته من الأرض.
ولفتت ناسا إلى انه على الرغم من عدم وجود اي امكانية لوقوع اصطدام، المسافة التي ستفصله عن الأرض ستكون صغيرة جدا نسبة لحجمه، وأن هذا الكويكب لن يقترب من الأرض مجددا قبل أقل من 400 عام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الرجاء ادخال الاجابة الصحيحة *