الأولى

البرق الخاطف تنطلق .. و»حجة» تتصدر خسائر الحوثيين

صنعاء ـ وكالات

أعلن الجيش اليمني مصرع قياديين بارزين في ميليشيات الحوثي الانقلابية، بغارة جوية في جبهة ميدي بمحافظة حجة شمال غرب البلاد.

وقال فى بيان نشره المركز الإعلامي للمنطقة العسكرية الخامسة، إن قياديين ميدانيين تابعين لميليشيات الحوثي الإيرانية لقيا مصرعهما بغارة جوية نفذها طيران التحالف العربي غرب مدينة ميدي وهما القيادي الميداني “مطهر شرف عبدالقادر شرف الدين”، محمد عبدالله الكحلاني”. وأكد الجيش اليمني أن جبهة حرض وميدي تتصدر كافة الجبهات اليمنية في خسائر القيادات الحوثية الميدانية البارزة.

ويأتي مقتل القياديين الحوثيين، بعد يوم من مقتل مسؤول الإمدادات للميليشيا في جبهتي حرض وميدي “حمزة الكحلاني ” بغارة جوية في مديرية عبس غربي المحافظة.

فيما اسرت قوات الجيش اليمني اكثر من 50 حوثياً خلال تحرير مناطق بمديرية خب، فيما انطلقت معركة “البرق الخاطف”، لتحرير مناطق وقرى المديرية التابعة لمحافظة الجوف. وتستهدف المعركة الواسعة النطاق إلى جانب “خب” مديرية الشعف، وسط أنباء عن فرار مجاميع كبيرة من أفراد مليشيا الحوثي المدعومة من إيران. وذكر مصدر عسكري ميداني نقلا عن وكالة “سبأ” أن قوات الجيش بإسناد جوي من مقاتلات التحالف العربي أحرزت تقدما جديدا باتجاه وادي خب شمال محافظة الجوف، وتجاوزت الزلاق والخط الدولي غرباً، وتمكنت من أسر 7 عناصر من المليشيا الحوثية، إضافة لسقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوفهم.

وأوضح مصدر عسكري بقيادة المنطقة العسكرية السادسة أن قوات الجيش أسرت قرابة الـ 50 من مليشيات الحوثي غالبيتهم من محافظة ذمار وسط اليمن من صغار السن.

وأضاف أن 30 من الأسرى من الأطفال الذين ينتمون لمنطقة جبل الشرق في مديرية أنس بذمار. مشيراً إلى أنه تم نقلهم لأحد معسكرات المنطقة السادسة، لإعادة تأهيلهم ضمن برنامج قوات الجيش بالتعاون مع مركز الملك سلمان للإغاثة.

فيما اكدت ذات المصادر أن الأخ غير الشقيق للرئيس الراحل علي عبدالله صالح وصل إلى محافظة مأرب شرقي اليمن.

وقال المصدر إن اللواء علي صالح الأحمر شقيق الرئيس اليمني الراحل صالح وصل إلى مأرب فجر امس الثلاثاء. وأوضح أن اللواء الأحمر استطاع الخروج من صنعاء الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي والانتقال لمأرب، رغم القبضة الأمنية المشددة التي تفرضها المليشيا على مداخل ومخارج المدينة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الرجاء ادخال الاجابة الصحيحة *