اقتصاد

المملكة تشارك في (عمومية) الوكالة الدولية للطاقة المتجددة

الرياض- واس
تشارك المملكة العربية السعودية في أعمال الدورة الثامنة للجمعية العامة للوكالة الدولية للطاقة المتجددة، برئاسة معالي نائب رئيس المدينة الدكتور وليد بن حسين أبو الفرج. خلال الفترة من 26-27 ربيع الآخر 1439هـ، في ابوظبي.
وانضمت المملكة لعضوية الوكالة منذ 29 يناير 2012م وتسهم في العديد من اجتماعاتها ومشاريعها وعلى رأسها مشروع الأطلس العالمي لمصادر الطاقة المتجددة .
وتعد الوكالة الدولية للطاقة المتجددة (أيرينا) هي منظمة دولية تهدف إلى تشجيع استخدام مصادر الطاقة المتجددة في العالم، حيث تأسست في 26 يناير 2009 في مدينة بون في ألمانيا ويقع مقر الأمانة العامة للوكالة في مدينة أبوظبي بدولة الإمارات العربية المتحدة، وانضمت لعضويتها حتى الآن (154) دولة و (26) دولة في طور الانضمام .
وتسعى الوكالة إلى أن تصبح القوة الدافعة الرئيسية في تشجيع الدول على التحول السريع نحو الاستخدام الواسع والمستدام للطاقة المتجددة على نطاق عالمي، كما يتزامن مع أعمال الدورة الثامنة للجمعية العامة للوكالة فعاليات أسبوع أبوظبي للاستدامة من 13إلى 20يناير 2018م، وقد سبق أن شاركت مدينة الملك عبدالله للطاقة الذرية والمتجددة في الأعوام السابقة في أعمال مؤتمر طاقة المستقبل العالمي والذي يندرج ضمن فعاليات أسبوع أبوظبي للاستدامة .
يذكر أن المملكة العربية السعودية ، تسعى في ضوء رؤيتها 2030م وبرامج الرؤية المختلفة لإدخال مصادر بديلة للطاقة، منها الطاقة الشمسية وطاقة الرياح والطاقة الجيوحرارية وتحويل النفايات إلى طاقة. لذا قامت المدينة بالعديد من الخطوات في هذا المجال، منها تأسيس المركز الوطني لبيانات الطاقة المتجددة ، الذي تسهم فيه الجهات ذات العلاقة. علماً أن خدمات المركز متوفرة للمستفيدين في القطاع من خلال بوابة أطلس مصادر الطاقة المتجددة http://rratlas.energy.gov.sa .
وتعمل المدينة على مجموعة من المبادرات الاخرى التي تسهم في تحقيق أهداف المملكة في مجال الطاقة المتجددة، من ذلك توطين و استثمار تقنيات الطاقة المتجددة. وذلك لأنواع الطاقة المتجددة المختلفة، بالإضافة إلى تطبيقاتها، ومنها تحلية المياه باستخدام الطاقة الشمسية الحرارية المركزة وطاقة الرياح. علاوة على ذلك، يحضى تطوير الكوادر البشرية المطلوبة للقطاع باهتمام لا يقل عن تحقيق اهداف المملكة لتنفيذ مشاريع الطاقة المتجددة، وذلك لتحقيق تطلعات و احتياجات القطاع من الكوادر الوطنية ذات الكفاءة والقدرات المطلوبة. كما تقوم المدينة بالتنسيق مع وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية والشركاء الرئيسين لإدارة برنامج الطاقة المتجددة في المملكة وفق خطط المشاريع والبرامج المعتمدة في برنامج التحول الوطني 2020م.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الرجاء ادخال الاجابة الصحيحة *