الأخيرة

انتبه..لا تتعب (لوزة المخ)

هارفارد – وكالات

توصلت دراسة طبية إلى أن آثار الإجهاد المتواصل على منطقة اللوزة الدماغية بالمخ تفسر زيادة مخاطر الإصابة بالنوبات القلبية.

وخلُصت الدراسة إلى أن من يعانون من زيادة نشاط اللوزة الدماغية هم أكثر وأسرع عرضة للإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية من غيرهم.ونُشرت الدراسة في دورية “لانسيت”، وشملت 300 شخص.

وقال الباحثون الأمريكيون إن الإجهاد قد يشكل عاملا في خطر الإصابة بنفس الدرجة التي يشكلها التدخين وارتفاع ضغط الدم.

كما قال خبراء أمراض القلب إن المرضى المعرضين لخطر الإصابة بحاجة للمساعدة في تخفيف حدة الإجهاد.

وارتبطت الضغوط النفسية بزيادة مخاطر الإصابة بأمراض القلب، إذ تؤثر في وظائف القلب والأوعية الدموية، غير أن الطريقة التي يحدث بها هذا التأثير لم تكن مفهومة بدقة.

ويقول الباحثون إن اللوزة الدماغية ترسل إشاراتٍ إلى النخاع العظمي لإنتاج مزيد من خلايا الدم البيضاء، التي تتجه بدورها إلى الشرايين وتسبب التهابها. ويمكن أن يؤدي هذا إلى الإصابة بالنوبات القلبية والذبحات الصدرية والسكتات الدماغية.

اضف تعليق