الرياضة

بسبب القضايا .. الليوث مهددون بالهبوط

الرياض- البلاد

بعد العقوبة التي صدرت بحق نادي الشباب من قبل الاتحاد الدولي ” فيفا “، والتي تقضي بحرمانه من التسجيل في فترة الانتقالات الشتوية الحالية؛ بسبب قضية مستحقات اللاعب الأردني طارق خطاب، والتي على ضوئها تم حرمانه من التسجيل. يواجه الشباب خطر الهبوط إلى مصاف أندية الدرجة الأولى بسبب القضايا المتراكمة على الفريق في أروقة الاتحاد الدولي، ويأتي في مقدمتها القضية التي رفعها مدرب الفريق السابق ستامب،

والذي يطالب الفريق بباقي مستحقاته، وكذلك نادي الإسماعيلي المصري الذي يطالب بمبلغ انتقال المحترف الغاني جون أنطوي، وكذلك قضية محترف الفريق السابق البرازيلي رافينيا والذي يطالب الإدارة الشبابية بباقي مستحقاته، والعديد من القضايا التي تؤرق الإدارة الشبابية . وفي حال عدم قدرة الشبابيين على سداد تلك المستحقات فإن الشبابيين سيجدون فريقهم في مصاف أندية الدرجة الأولى للمرة الثانية في تاريخ الليث، الذي سبق له الهبوط إلى مصاف أندية الدرجة الأولى عام 1978 .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الرجاء ادخال الاجابة الصحيحة *