الأرشيف محليات

تدشين برنامج تعزيز الصحة ونمط الحياة الصحي لكافة أفراد المجتمع بالرياض

الرياض – البلاد ..

تدشن يوم غدٍ فعاليات برنامج تعزيز الصحة ونمط الحياة الصحي الذي يُنفذ في أندية مدارس الحي بمدينة الرياض بالتنسيق بين وزارة التربية والتعليم وشركة تطوير للخدمات التعليمية و يسعى إلى تحسين مستوى الحياة الصحي لأفراد المجتمع وأسرهم من خلال تزويدهم بالمعارف والمفاهيم والمهارات الحياتية المتمثلة في الانتظام على ممارسة النشاط البدني والتغذية الصحية والابتعاد عن التدخين والمخدرات والتكيف مع الضغوط الاجتماعية والنفسية.
أوضح ذلك المشرف على برنامج تعزيز الصحة ونمط الحياة الصحي بمدينة الرياض عبدالمحسن بن عبدالعزيز العون، وقال :”إن فكرة تطبيق البرنامج ضمن مشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لتطوير التعليم العام “تطوير” الذي تبدأ فعالياته في ثانوية عبدالعزيز بن باز بحي الورود بالرياض تقوم على التدخل من خلال أندية مدارس الحي والتخطيط لتنفذ برامج وأنشطة ذات ارتباط بالنمو الحياتي الصحي بأسلوب ومنهجية علمية راعى فيها المستهدفين وأعمارهم وحالاتهم الصحية، مشيراً إلى أن البرنامج سيُدار من قبل مشرفين يتم تأهيلهم وإعدادهم وتزويدهم بالمفاهيم والمعارف والمهارات الخاصة بالأنشطة المعززة للصحة.
وأفاد أن منسوبي أندية مدارس الحي هم المستهدف الرئيس للبرنامج خلال هذه الفترة حيث تم التركيز عليهم في بناء المعارف واكتساب المهارات وتكوين الاتجاهات وغرس السلوكيات الصحية السليمة، لأنهم سينقلون معارفهم وسلوكياتهم الصحية المكتسبة من أندية مدارس الحي إلى أسرهم ومجتمعاتهم، مفيداً أن تنفيذ مشروع الأنشطة المعززة للصحة من خلال برامج أندية مدارس الحي كونه أحد أهم قنوات التدخل الرئيسة لتحقيق الصحة بمفهومها الواسع وأبعادها البدنية والنفسية والاجتماعية يعد هدفاً إلى الارتقاء بصحة منسوبي الأندية وأفراد المجتمع كافة عبر ممارسة سلوك حياتي صحي ذا ارتباط وثيق بممارسة النشاط البدني، واتباع النظام الغذائي الصحي، والتحذير من التدخين والمخدرات، وكذلك التكيف مع الضغوط الاجتماعية والنفسية عبر جملة من القيم منها الالتزام والمثابرة والاحترام والمصداقية والمسؤولية والتعاون.
واستعرض العون الأهداف التي تسعى الشركة إلى تحقيقها من خلال هذا البرنامج ومنها تحسين مستوى النمط الحياتي الصحي لدى منسوبي أندية مدارس الحي وبقية أفراد المجتمع لتحقيق الصحة البدنية والنفسية والاجتماعية وإكسابهم المعارف والمفاهيم والمهارات والاتجاهات الإيجابية المرتبط بممارسة النشاط البدني والنظام الغذائي الصحي وتنمية المهارات الحياتية الصحية المرتبطة بالنشاط البدني والتغذية الصحية وزيادة معدل ممارسة النشاط البدني والتعريف بالخيارات والبدائل المتاحة بالنسبة للتغذية الصحية والتوعية بأضرار التدخين وتعاطي المخدرات وتنمية مهارات منسوبي أندية الحي وأفراد أسرهم في التكيف مع الضغوط النفسية والاجتماعية والتعايش معها.
وتناول المشرف على برنامج تعزيز الصحة ونمط الحياة الصحي فعاليات البرنامج التي تشمل تنفيذ أنشطة البرنامج وفعاليات داخل أندية مدارس الحي ومنها مهرجانات طلابية ترويجية وتثقيفية وبطولة تحدٍ في اللياقة البدنية على مستوى أندية مدارس الحي وعلى مستوى المناطق ومسابقات بحثية حول موضوع البرنامج وإقامة معارض متخصصة في الأنشطة المعززة للصحة بالإضافة إلى تنظيم جائزة تهتم باللياقة البدنية المرتبطة بالصحة على مستوى نادي الحي وإقامة عدد من المحاضرات التثقيفية حول النشاط البدني والتغذية الصحية ونمط الحياة الصحي.
مما يذكر أن أندية مدارس الحي تفتح أبوابها حالياً في بعض المدارس الحكومية خلال أيام الأسبوع الدراسي في الفترة المسائية من الساعة الرابعة إلى الساعة التاسعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الرجاء ادخال الاجابة الصحيحة *