الأولى

حلف الشر ينهار .. وميليشيا الحوثي تقرر اعتقال صالح

كشفت مصادر مطلعة عن صدور توجيه من قيادة ميليشيا الحوثي باعتقال حليفها الرئيس المخلوع علي عبدالله  صالح من مقر إقامته في  صنعاء، ونقله إلى محافظة  صعدة، وفقاً لقناة العربية

وأكد مصدر يمني صدور قرار الميليشيات بإنهاء التحالف مع  حزب المؤتمر الشعبي العام برئاسة صالح.

وشهدت الأيام الماضية زيادة في حدة التوتر بين حليفي الانقلاب الحوثي وصالح، حيث بدأت قيادات مقربة من صالح في الفرار والاحتماء بقبائلها، خصوصاً بعد تسريب قائمة باغتيالات حوثية.

وكانت مصادر إعلامية يمنية، أفادت بوصول قيادي في حزب المؤتمر الشعبي مقرب من الرئيس المخلوع صالح إلى محافظة شبوة قادماً من العاصمة اليمنية صنعاء.

أتى ذلك بعد وصول حسين حازب، وزير التعليم العالي في حكومة صنعاء، الأحد، إلى مأرب منشقاً.

 

في المقابل، اعتقلت ميليشيات الحوثي أحمد الشومي، مدير مكتب التربية في مديرية “كعيدنة”

بمحافظة  حجة، وأخفته قسريا في جهة مجهولة.

ويعد الشومي أحد أبرز قادة حزب المؤتمر في المحافظة.

ووسط تفاقم حالة التوتر الحاصلة بين شركاء الانقلاب في اليمن، توقع مراقبون أن تأخذ شكل

المواجهات بين الطرفين استراتيجية خطف وتصفية الخصوم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الرجاء ادخال الاجابة الصحيحة *