شذرات

صرخات مسموعة

أجهل كيف تكون الحياة ، دون فنون .. كيف لنا أن نصرخ عن مايجول بخواطرنا صمتاً وتألقاً .. فَـ نحصد من عتب الشاعر قصيده عذبه ويُشكل لنا الرسام واقعه كيفما يشاء لينقلك من واقعك لعالمه المُشكل بالمسطرةِ والممحاه بدلاً عن هذا العالم المملؤ بالفوضى والتقلبات ،الفنون بشكل عام هي حالة ثقافيه تُعبر عن المخزون الثقافي للأمه ، فالفنان جزءٌ لايتجزأ من كل مجتمع بل يُضاعف حين يرون انفسهم به ، فيحدث ان تُترجم لوحةً ما أحاديث مختزله بداخلك ودت دائماً الهرب من نافذةِ الأفصاح وأخطأت الطريق … الفن كذلك أداة تأثيريه فعاله مما يجعل لها تأثيراً كبيراً على كل من يراها ويتفاعل معها بصرياً او سمعياً ، فهي تُعبر عن الأفكار المختلفة التي تجول في خاطر الإنسان من مشاعر ومعتقدات بل وحتى مقاومه ورفض للظلمِ والأستبداد ،
‎واقسى انواع الظلم التي قد تواجه الفنان هو عدم الإعتراف بفنه أو تهميشه ، فيبدأ بجمع أشباهه ليثبت لمجتمعه بأنه لايقل أهميه عن العلوم الأخرى ، كما صرخ قبل ذلك ، إرنست ليفي بِـ « ستبدأ ‎الإنسانيه بالتحسن حين نأخذ الفن على محمل الجد ، كما الفيزياء أوالكيمياء أو المال «.
نجد شبابنا اليوم يصرخون جمالاً بتأسيس نادي فني ثقافي يحمل مسمى ( يونايتد) برئاسة الأستاذ عبدالرحمن الشهراني والأستاذه عروب باشراحيل في القسم النسائي بفرع ينبع ، مُعتمدين أعتماداً كلياً على شغفهم في هذا المجال ، دون أي مؤسسه راعيه او دعمٍ مادي ، ليثبتو لنا ان الفن اعظم من اي مجالٍ اخر ، فالعلوم الأخرى يحتاجون روادها لحوافز كي يستمر بقية الأعضاء في العمل بها ، بينما حوافز المبدع يُسخرها ليُنمي بها إبداعه.
انتصار الجهني

6 Responses

  1. الفن يُحسن من المزاج والدليل مزاجي بعد إنتهائي من هذا النص ??

  2. احب اسلوبك ، الله يوفقككك ودائماً تُبدي بكل نص تكتبيه ، الله يوفقك حبيبتي .

اضف تعليق