الثقافيـة

عمان عاصمة للثقافة الإسلامية 2017

عمان- وكالات
احتفل في عمان (17 مايو) بإعلان العاصمة الأردنية عمان عاصمة الثقافة الإسلاميّة للعام 2017.
واكد مدير عام المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة “أيسيسكو” الدكتور عبدالعزيز التويجري خلال الاحتفال ان برنامج عواصم الثقافة الاسلامية يعكس الرؤية الحضارية المستنيرة للعمل الثقافي الاسلامي المشترك.
وقال إن اختيار هذه العواصم يتم بناء على معايير دقيقة يراعى فيها ان تكون العاصمة الثقافية ذات عراقة تاريخية وتميز ثقافي تبوأت من خلالهما مكانة بارزة في الدولة وفي الاقليم وان تكون لها مساهمة متميزة في اثراء الثقافة الاسلامية، مؤكداً ان هذه المعايير جميعها تتوفر في عمان هذه المدينة العريقة المزدهرة التي لها مكانتها في تاريخ الحضارة الانسانية والاسلامية.
وأضاف أن عمان عاصرت العديد من الحضارات القديمة كالحثيين والهكسوس والعماليق والعمونيين الذين سموها ربة عمون أي دار الملك ثم جاءها الاشوريون والبابليون والفرس والاغريق البطالسة الذين سموها فيلادلفيا، وجاءها الرومان حيث لا تزال الآثار الرومانية قائمة الى يومنا هذا ثم البيزنطيون الذين انشأوا الكنائس التي كشفت الحفريات عن عدد منها.
ولفت الى ان الايسيسكو واسهاما منها في دعم البرنامج العام لاحتفالية عمان عاصمة للثقافة الاسلامية ستنفذ مجموعة من الانشطة التربوية والعلمية والثقافية والاعلامية والاتصالية موزعة على مدار السنة بالتنسيق مع وزارتي الثقافة والتربية والتعليم.
من جهته أعرب وزير الثقافة الاردني نبيه شقم عن تقديره لقرار المنظمة الإسلاميّة للتربية والعلوم والثقافة “إيسيسكو” ترشيح مدينة عمان واختيارها لتكون عاصمةً للثقافة الإسلامية لهذا العام، والذي جاء ترجمة لمكانة عمان الاسلامية التي ستبقى كما كانت دوماً جامعة حانية بالرغم من كل الظروف.
وقال إن عمان تفتح ابوابها من جديد لعلماء الامة ومفكريها ومثقفيها عاصمة للثقافة الاسلامية, ليس كفعل مناسباتي عابر بل مكانة مكرسة منذ بدايات الفتح الاسلامي.

اضف تعليق