العدد 21888 29 مارس 2017 م أول جريدة سعودية تأسست في 27 ذو القعدة سنة 1350 هجري الموافق 3 أبريل 1932 ميلادي

اخر الاخبار:

فيما تسلم مليون ريال من الوليد بن طلال .. باعشن يلتقي شخصيات اتحادية لحل مشكلة الديون

شرفيو العميد يسعون لرأب الصدع

0 تعليق 142 مشاهدة
شارك عبر واتساب

جدة- عبدالعزيز عركوك
استقبل رئيس مجلس إدارة النادي المهندس حاتم باعشن بمكتبه في النادي مساء أمس، مدير مكتب سمو الأمير الوليد بن طلال بجدة فواز الشقيري، والذي حمل هدية سمو الأمير لنادي الاتحاد بمناسبة تحقيق الفريق الأول لكرة القدم بطولة كأس سمو ولي العهد الأمين، والبالغة مليون ريال. ولقد أثنى رئيس النادي على مواقف الأمير الوليد بن طلال الداعمة لكافة أندية الوطن، مقدما شكره لسموه على تهنئته ومكافأته للفريق بهذا الإنجاز في بادرة معتادة، وغير مستغربة من سموه الكريم.
من جهته يستأنف الفريق الأول لكرة القدم تدريباته مساء اليوم بعد الراحة التي منحها المدير الفني خوسيه سييرا للاعبين، ويسعى المدرب إلى تجهيز الفريق لمواجهة النصر، ضمن الجولة الثانية والعشرين من مسابقة دوري جميل للمحترفين، والتي ستقام في الرياض يوم 7 أبريل من الشهر القادم.
حيث تبحث الإدارة البحث عن إقامة لقاء أو اثنين وديين لتجهيز الفريق خلال فترة التوقف الحالية.
على صعيد آخر تواصل الإدارة الاتحادية بقيادة المهندس حاتم باعشن اجتماعاتها مع شخصيات كبيرة لمناقشة قضايا النادي في الفيفا، ومحاولة حلها حتى لا يتعرض الكيان لعقوبات قاسية قادمة من خلال دفع المبالغ المطلوبة للقضايا العاجلة، ومنها الأسترالي ترويسي، والبرازيلي جوبسون، والأسباني كانيدا.وفي نفس السياق، بدأ عدد من كبار رجالات الاتحاد التخطيط لعقد اجتماع شرفي يضم شخصيات مؤثرة في تاريخ نادي الاتحاد؛ لرأب الصدع وتقريب وجهات النظر، لاسيما بعد ازدياد الفجوة بين الاتحاديين، وهو ماظهر جليا خلال الاتهامات المتبادلة بين إدارة إبراهيم البلوي والإدارة الحالية برئاسة حاتم باعشن، وتحديدا بعد خصم النقاط والحرمان لفترتين حيث تخلى باعشن عن هدوئه ووجه بيانا شديد اللهجة لإدارة البلوي متهما إياها باخفاء قضايا عن الإدارة الحالية. ماسبق لم يعجب الشرفيين، فبدأوا في خطوات تصحيحية للم الشمل، وإعادة الوضع لطريقه الصحيح، والمساعدة على حل مشكلة الديون، وليس توجيه الاتهامات لهذه الإدارة أو تلك، والتي يرون أنه مضيعة للوقت، وربما يجد النادي نفسه في دوري الأولى، ووقتها لن يغفر لهم التاريخ ذلك.

التصنيف: الرياضة

التعليقات

اضف تعليق