المنبر

كادت ان تسبب كارثة .. قيادة العملاء لسياراتهم في مسار الفحص الدوري

2

في ظهر يوم الاحد الموافق (14) اغسطس الماضي ذهبت لمحطة الفحص الدوري للسيارات بمكة المكرمة لفحص سيارتي وقد فوجئت بموقف خطر جدا كاد ان يتسبب في كارثة قد تذهب بسببها أرواح بريئة فقد اعتاد عملاء المحطة ان يوقفوا سياراتهم في بداية مسارات الفحص الفني ليستقلها فنيو الفحص حتى الانتهاء من ذلك بينما صاحب السيارة يترجل من مقعد القيادة ويذهب مرتجلا في المسار المخصص له حيث يقف في نهاية مخرج الفحص في انتظار النتيجة باجتياز او فشل.. ولكن ما حصل ان الفنيين في مسار الفحص يتركون السائقين يسيرون بسياراتهم على مسار الفحص منذ بدايته حتى نهايته وقد رأيت الفاجعة ان بعضهم كاد ان يسقط سيارته في حفرة الفحص الارضية خاصة كبار السن وضعيفي النظر والذين لا يجيدون القيادة اجادة جيدة.. ولولا لطف من الله ومشاهدة بعض العملاء السيارات وهي تكاد تسقط في الحفرة مع العامل الفني الموجود داخلها حتى سارع الفنيون وانزلوا السائق وقاموا بقيادة السيارة واعادتها لمسارها الصحيح وهنا تكلمت مع احد فنيي المسار وكان سعودي الجنسية عن خطورة ترك السائقين يسيرون بسياراتهم في مسار الفحص تجنباً لحدوث كوارث مؤلمة وقد اعتذر لي معترفاً بخطئهم ومؤكدا عدم تكراره ولذا نأمل من مدير المحطة محاسبة الفنيين المختصين بالمسارات بعدم تكرار ذلك حتى لا تحدث كارثة لا قدر الله.

احمد بن محمد سالم الاحمدي
مكة المكرمة

اضف تعليق