الأولى

منال الدباغ أول مصورة سعودية في ملاعب كرة القدم

جدة ـــ البلاد
لم تمنع التقاليد منال الدباغ من حمل الكاميرا وتصوير مباريات كرة القدم في الملاعب السعودية، إذ بات منظر منال وهي تتنقل بين الجماهير وعلى جنبات المستطيل الأخضر لالتقاط صور مألوفاً بين زملائها من المصورين.
فحب منال لكرة القدم والتصوير كبرا معها منذ الصغر، وخاضت اولى تجاربها في تصوير المباريات ضمن تصفيات كاس العالم بين السعودية والبحرين في المنامة عام 2009، لتبدأ بعدها الدباغ مسيرتها كأول مصورة فوتوغرافية سعودية في الملاعب الكروية. وتقول الدباغ إن تجربتها في تصوير تصفيات كأس العالم في المنامة دفعتها عام 2010 للسفر إلى جنوب أفريقيا لتصبح أول سعودية تصور نهائيات كأس العالم.وبعد عودتها إلى البلاد ، ارتأت الدباغ تغطية “بطولة النخبة” في مدينة أبها. بعد ان أبلغتها الجهات المنظمة بالموافقة على مشاركتها إلى جانب باقي المصورين الصحافيين.وتوجت تلك التغطية بالحصول على جائزة “المفتاحة”، كأفضل مصورة فوتوغرافية رياضية لعام 2010.وتقول الدباغ إنها لم تتوقع أن تتلقى المساندة من زملائها الذكور في المهنة، وترى أن تشجيع عدد منهم لها صقل قدراتها على التعامل مع مختلف الكاميرات الاحترافية، على حد تعبيرها. وفتح عمل منال في مجال التصوير الرياضي أمامها الباب للسفر إلى دول مختلفة وتصوير العديد من الفعاليات الرياضية مثل “خليجي 20” في اليمن لصالح صحيفة “الرياض.

اضف تعليق