الأخيرة

(واتساب) يقود مواطناً للسجن 7 سنوات

جدة ــ البلاد

قضت المحكمة الجزائية المتخصصة بسجن مواطن 7 سنوات بعد ثبوت تأييده لتنظيم داعش الإرهابي وتواصله مع أحد مسؤوليه في سوريا عبر تطبيق (واتساب).

وقالت المحكمة إن المواطن المدان أبدى رغبته خلال محادثة على “واتساب”، في الالتحاق بالتنظيم الإرهابي وتنفيذ عملية انتحارية، فضلاً عن تناقله أخبار التنظيم الإرهابي مع عدد من الأشخاص عبر برامج التواصل الاجتماعي وتخزينه في جواله المضبوط مقاطع صوتية تؤيد تنظيم داعش الإرهابي وصورًا لمقاتليه مما من شأنها المساس بالنظام العام ونقضه بذلك ما سبق أن تعهد به عند الإفراج عنه في قضيته السابقة.

وقررت المحكمة تعزيره لقاء ما أدين به، بسجنه 7 سنوات تبدأ من تاريخ إيقافه منها، ومصادرة جهازه الجوال المضبوط بحوزته المستخدم في الجريمة، وإغلاق حساباته في برنامج التواصل المنوه بها، ومنعه من السفر إلى الخارج مدة مماثلة لمدة سجنه تبدأ بعد خروجه من السجن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الرجاء ادخال الاجابة الصحيحة *