الأولى

ولي العهد..خطوات فاعلة نحو غد أفضل

جدة- البلاد
تشهد المملكة حراكا كبيرا لتحقيق تطلعات القيادة الحكيمة وفق رؤية طموحة تسعى لاستغلال الموارد الضخمة من خلال تشجيع الاستثمار وتنويع مصادر الاقتصاد الوطني وعدم الاعتماد على النفط .
وتهدف رؤية 2030، إلى الاعتماد على تطوير القدرات والمهارات للمواطنين ولذا فأن التغييرات الاجتماعية والاقتصادية المواكبة لها تعد نقلة متميزة في مسيرة المملكة إضافة إلى مكافحة الفساد دون تمييز بين كبير وصغير.
ولاحظت الكاتبة كارين إيليوت هاوس خلال زيارتها للمملكة في شهر يناير الماضي، أن السعوديين مندهشون من التغييرات الاجتماعية والسياسية والاقتصادية. وقالت في مقالة لها نشرت في 4 فبراير 2018 في “وول ستريت جورنال” الأمريكية: إن ما يفعله سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان من إصلاحات في المملكة ملفتة للنظر مؤكدة أن التغيير الجذري ليس أحد الخيارات، بل هو الخيار الوحيد .
وأضافـت:” برنامج سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، المتمثل في رؤية المملكة 2030، يدفع بالشعب السعودي إلى المزيد من الابتكار والإبداع كما أعلن الحرب على الفساد مما سيكون له أثره الإيجابي الكبير على المملكة.
كما أكدت صحيفة وول ستريت في تقرير لها أن الإصلاحات التي قام بها سمو ولي العهد، دفعت الشركة الأم لمحرك البحث العالمي “جوجل” لجدية الاستثمار في السعودية لبناء مركز عالمي ضخم للتكنولوجيا في المملكة، مضيفة أن ذلك يأتي ضمن خطط يقودها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان مشيرة إلى أن سموه وضع الرؤية الجديدة والجادة في الاعتماد على الذات، وقام بإجراء الكثير من التغييرات الاجتماعية والثقافية وكذلك الاقتصادية التي لم تشهدها المملكة من قبل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الرجاء ادخال الاجابة الصحيحة *