الأولى

200 مليار ريال لمشاريع الإسكان والتقنية والصادرات

الرياض – عبد المنعم عبد الله

أطلق وزير التجارة والاستثمار الدكتور ماجد بن عبد الله القصبي ، امس خطة تحفيز القطاع الخاص المحددة قيمتها بـ 200 مليار ريال على مدى الأربع السنوات القادمة، وتستهدف تعزيز القدرات التنافسية لعدد من شرائح الاقتصاد الوطني، وتطوير منتجاته إلى جانب تحسين بيئة الأعمال التجارية والاستثمارية،

وتسهيل تنفيذها في البلاد، وتحسين ثقة القطاع الخاص بالاقتصاد وتعزيز دوره التنموي. وبين القصبي خلال لقائه والمستشار بالأمانة العامة في مجلس الوزراء رئيس وحدة المحتوى المحلي وتنمية القطاع الخاص الأستاذ فهد بن محمد السكيت ، برجال وسيدات الأعمال بمجلس الغرف السعودية بالرياض، أن الخطة تؤكد ثقة حكومة خادم الحرمين الشريفين بالقطاع الخاص،

وتعبر عن إيمانها بأهمية دوره بوصفه شريكا أساسيا في التنمية، لافتا النظر إلى أنه سيتم إطلاق عدد من المبادرات على أجزاء مختلفة في نهاية الربع الأول من عام 2018م ، مشددا على أن خطة التحفيز ستفتح آفاقاً كبيرة للقطاع الخاص، وستوفر فرصاً وظيفية لشباب وفتيات الوطن.

من جانبه، استعرض معالي الأستاذ فهد السكيت، تفاصيل خطة تحفيز القطاع الخاص، موضحاً المجالات الرئيسية لهذا الجزء من الخطة والمبالغ المخصصة لها حيث تم تخصيص مبلغ 21 ملياراً لتسريع مشاريع الإسكان ، كما خصص مبلغ 17 ملياراً لرفع الكفاءة والتقنية، ومبلغ 12 ملياراً لتحفيز المنشآت الصغيرة والمتوسطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الرجاء ادخال الاجابة الصحيحة *