محليات

57 ألف مستفيد من برامج كرسي الأمير خالد الفيصل للنظام

جدة ـ أحمد شرف الدين

كشف المشرف على كرسي الأمير خالد الفيصل للالتزام بالنظام واحترامه بجامعة الطائف الأستاذ الدكتور فهد بن سعد الجهني، بأن عدد المستفيدين من برامج وأنشطة الكرسي، تجاوز 57 ألف مستفيد…

وأوضح الدكتور الجهني في سياق تعليقه الصحافي، بأن فعاليات وأنشطة الكرسي المتنوعة اعتمدت استراتيجية تواصل مع جميع إطارات المجتمع، وبخاصة شريحة الشباب ما بين 15 – 35 عاماً بلغة خطاب تناسبهم…وللكرسي مساران رئيسيان تمثلان أعماله واهتماماته، الأول يتحدد في الجانب العلمي والبحثي، من خلال تقديم دراسات منهجية ميدانية، تساعد جهات الاختصاص والمهتمين، على بلورة ترسيخ النظام في المجتمع السعودي…

وفي سياق متصل قدم كرسي الأمير خالد الفيصل للالتزام بالنظام واحترامه، دراسة ميدانية حديثة حملت عنوان “نظام ساهر وأثره في تحسين سلوكيات قائدي المركبات وتقليل الحوادث المرورية في المملكة “، قام به فريق من الباحثين المختصين، على عموم مناطق المملكة التي تطبق النظام المروري الآلي، وفق معايير علمية معهودة.

وأفصح مشرف كرسي الأمير خالد الفيصل للالتزام بالنظام واحترامه، بأن عدد مخالفات السير التي حصل عليها المشاركون من سائقي المركبات بعد تطبيق “ساهر”، كانت أكبر من عدد المخالفات قبل تطبيقه…

وأما الجانب الثاني الذي يركز عليه الكرسي، فيتمثل في المسار التوعوي المجتمعي ويولي ذلك اهتماماً كبيراً، من خلال أنشطة مختلفة، تنوعت ما بين البرامج الجماهيرية التفاعلية، والمسابقات، والأفلام التوعوية القصيرة…ومن أبرز مقاصد كرسي الأمير خالد الفيصل للإلتزام بالنظامِ واحترامه، زيادة الوعي بأهمية النظام، والأنظمة المرعية المنظمة لحياة الناس وشؤونهم”علماً ودرايةً بها و تطبيقاً لها”، بغية الوصول لمرحلة حبه والتقيد به برغبةٍ ذاتيةٍ.

كما أطلق كرسي الأمير خالد الفيصل للنظام مسابقته الكبرى، في 4 مجالات، هي : البحوث العلمية المتعلقة بأهداف الكرسي، وأفضل تغريدة، وأفضل فكرة تخدم رسالة الكرسي، والأفلام التوعوية القصيرة، التي تخدم قيمة النظام والأنظمة، التي تجاوزت مشاهداتها سقف الـ 2.5 مليون مشاهدة…وساهم كرسي الأمير خالد الفيصل، بحملة الإلتزام بالنظام في حج 1437هـ،

وهي حملةٌ توعويةٌ إرشادية بالتعاون مع أجهزة الدولة المعنية، وإمارة منطقة مكة المكرمة، وهدفت إلى إيصال وترسيخ رسالة مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير المنطقة بأن “النظام أساس كل عمل ناجح”…وبلغ عدد المستفيدين من حملة الإلتزام في الحج 50 ألف حاج، بخارطة فعاليات متنوعة ما بين مكة المكرمة والحرم المكي، والمشاعر المقدسة، ومحافظة الطائف بلغت 50 فعالية…

ومن البرامج التي قدمها الكرسي أيضاً ما يعرف ببرنامج “سفراء النظام”، من خلال تأهيل 10 سفراء من سبع جامعات سعودية، ليحملوا رسالة وأهداف كرسي الأمير خالد الفيصل للالتزام بالنظام واحترامه في جامعاتهم…

وأوضح الدكتور فهد بن سعد الجهني، بأن الكرسي وجد كل الدعم والاهتمام من قبل معالي مدير جامعة الطائف الدكتور حسام بن عبدالوهاب زمان ووكالة الجامعة للتنمية والتطوير والتخطيط وخدمة المجتمع، وبدعم من شركة بن سمّار للمقاولات ممثلة في رئيس مجلس إدارتها الشيخ مسعد بن سمًار العتيبي.

اضف تعليق