محليات

وصول جثمان الضحية الخامسة لهجوم مطعم إسطنبول

وصل إلى مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة فجر أمس، جثمان السيدة نورة العمراني- إحدى ضحايا حادثة الهجوم الإرهابي على مطعم في اسطنبول.

وكان في استقبال الجثمان في المطار، عدد من أقارب وضحايا العمراني، التي سافرت تركيا بصحبة زوجها، الذي نجا من الحادث الذي وقع الجمعة الماضية، وأعلن تنظيم داعش الإرهابي مسؤوليته عن تنفيذه.

وكانت الدفعة الأولي من جثامين الضحايا وصلت فجر الثلاثاء، وتضمنت جثامين وسام الجفري

ولبنى غزنوي، والتوأم محمد وأحمد، ابني سعود بن عبدالوهاب الفضل.

وقال عبدالله محمد الرشيدان نائب القنصل العام والوزير المفوض في القنصلية العامة في اسطنبول: إن المحصلة النهائية

لأعداد السعوديين، الذين قتلوا في الهجوم، بلغ 7 أشخاص (4 سيدات و3 رجال)

فيما بلغ عدد المصابين 13 مصابًا (ست سيدات، وسبعة رجال).

وأوضح الرشيدان أن القنصلية السعودية في اسطنبول، تعمل على إنهاء الإجراءات المتخذة

من الجهات الحكومية التركية المختصة، فيما يخص نقل الجثث

مؤكدًا أن الدولة تكفلت بجميع مصاريف العلاج للمصابين حتى عودتهم إلى أرض الوطن.

من جهة ثانية كشفت مصادر في قطاع السياحة والسفر، عن إلغاء العديد من السعوديين لرحلاتهم السياحية إلى تركيا، عقب هجوم مطعم اسطنبول

وأشارت المصادر إلى أن الحركة ستعود إلى معدلها الطبيعي خلال شهرين

مع اطمئنان الناس لعدم تكرار مثل هذه الحوادث الإرهابية، التي تعاني منها دول المنطقة، وحتى الدول الأوروبية السياحية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الرجاء ادخال الاجابة الصحيحة *