من بريد القراء

أوقفت حياتى لأنى أحبها رغم زواجها

نيفين عباس

أنا شاب أبلغ من العمر 35 عام احببت فتاة من 8 سنوات لم استطيع الزواج منها بسبب ظروفي المادية الصعبة

تقدمت لاسرتها اكثر من مرة لكن في كل مرة يقابل طلبي بالرفض لكنني لم استسلم وظلت علاقتي بها مستمرة ونتحدث معاً بشكل يومي

حتي جائت تبلغني ان هناك رجل اخر تقدم لها وسيوفر لها كل متطلباتها حاولت قدر الامكان اقناعها بضرورة ان اتقدم لاسرتها مرة اخري واقناعهم بعمل خطوبة لحين استطاعتي تكوين مبلغ شقة ومستلزمات الزواج لكنها رفضت بسبب انها تقدمت في العمر دون ان تراني اخذ خطوة جدية!

تركتني بقلب مكسور وتزوجت وتعيش الان حياة سعيدة مع زوجها لكن اعيش كل يوم في ظلام بدونها احبها حبا كبيرا ولا استطيع نسيانها باي شكل من الاشكال ولم تنسيني اي واحدة اخري تعرفت عليها حبها

تتبعت اخبارها وعلمت انها رزقت بطفلة من زوجها لا اعلم كيف اشرح ما اشعر به وانا اعرف انها لرجل اخر لكنني لم استطع كبح جماح حبي لها وقمت بالبحث عن حسابها علي الفيسبوك وقمت بارسال طلب اضافة لها وتحدثت اليها كثيرا

اقنعتها بانني ساكون لها الصديق الوفي والاخ الذي يمكن ان تعتمد عليها لحل مشاكلها وبالفعل وافقت لانني اعلم جيدا انها ما تزال تحبني كما احبها تبادلنا اطراف الحديث الليل بالنهار كانت تحدثني عن كل تفاصيل حياتها حتي مشكلاتها مع زوجها لكنها ترفض ان نتقابل حتي ولو بمكان عام

لا اعرف كيف اتوقف عن حبها واخشي ان يتطور الامر بيننا ونقع في فخ الخيانة وانا لا اقبل ان تظهر امام الجميع زوجة خائنة وانا بالوقت نفسه توقفت حياتي تماما عليها وقبلت بان اصبح رجل مجهول في حياتها يعيش علي امل اللقاء او الكلمة منها

 

إلى صاحب هذه الرسالة أقول…

عزيزى صاحب المشكلة، فى البداية أنت بالفعل فتحت باب الخيانة بينك وبينها عندما بحثت عنها مرة أخرى وأنت تعلم أنها الآن أصبحت متزوجة وهى وافقت على التمادى فى الخيانة معك بعد الأعذار الكاذبة التى أقنعتم أنفسكم بها حتى تتخلصون من عقدة الإحساس بالذنب تجاه الزوج

قل لى لماذا قبلت أن تصبح طرف ثالث فى حياة امرأة من البداية لم تختار أن تكمل الطريق معك؟! أى تعويض يمكن أن يقدمه لك الحب تجاه سنوات عمرك التى أهدرتها تحت أقدام امرأة لم تقدر منزلها ولا زوجها ولا طفلتها ولا حتى تخشى الله فى تصرفاتها

أريد منك أن تضع نفسك قليلاً بمكان زوجها وفكر.. هل ستقبل أن تحدث زوجتك رجلاً أخر أنت تعلم أنها كانت على علاقة حب قديم معه؟ بالتأكيد لا.. فلماذا إذاً قبلت على غيرك ما لا تقبله على نفسك؟ الحب بالأساس يا عزيزى لا تكتمل أركانه إلا داخل إطاره الشرعى وهو الزواج، أما الكلمات المعسولة والمشاعر الجياشة التى تودى بأصحابها للهلاك لا تفيد بل بالعكس تهدم أكثر مما تبنى

ما الفائدة من أن تهدر سنوات عمرك دون أن تتعرف على فتاة تبادلك نفس الحب وتتزوج منها وهى متقبلة تماماً لكل ظروفك المادية، من حقك أن تتزوج وتنجب أطفالاً وتعيش حياتك بشكل صحيح، فالعمر الذى يضيع هباء لن يعوضك أى أحد سنواته مهما كان، فهى سعيدة منعمة بمنزلها بجوار زوجها وطفلتها ولا تكترث لأمرك ودورك فى حياتها مجرد دور هامشى لسد خانة الفراغ لديها ليس أكثر، ولم ولن تهدم حياتها من أجلك كما تفعل أنت من أجلها، فلو كانت تحبك ما تزوجت غيرك بالأساس

الزواج رزق ونصيب ومهما سعيت لن تنال سوى المقدر لك، فما الفائدة إذاً من أن تعذب نفسك بحب أنت تعلم جيداً ان عواقب التمادى فيه لن تأتى بنتائج محمودة

نصيحتى لك أن تبتعد قدر الإمكان وأنت على قناعة كاملة بأنك كما أحببتها تستطيع الوقوع فى حب أخرى، فكما تحمل قلب يعشق تحمل أيضاً عقل يوزن الأمور ويضعها فى نصابها الصحيح، وتذكر جيداً أن هناك رجلاً وطفلة لا ذنب لهم فى مشاعرك

إبتعد عن مشاعر الحب الجياشة التى ترسم لك صورة أنك لا تستطيع إستكمال الحياة بدونها وإسأل نفسك سؤالاً كيف هو شكل حياتك قبل أن تعرفها من البداية؟

لقد ولدنا بمفردنا ما يعنى أننا نمتلك القوة الكافية التى تجعلنا نتخطى كل العقبات ونستكمل الحياة بدون طرف لا نرى الحياة بدونه، حاول أن تحب نفسك قليلاً وتمتع بأنانية كالتى تتمتع بها تلك المرأة التى إختارت مستقبلها مع رجلاً أخر يمتلك المال على حساب حبك

@Chef_nevenabbas

Email: [email protected]

التصنيف:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الرجاء ادخال الاجابة الصحيحة *