(الوطن ).. مبادئ تكسو النفوس جلالا!!

• د.عدنان المهنا

** المواطنون السعوديون (نبغاء) في مواقفهم وتمثيلهم لوطنهم !! وذوو عواطف فياضة مفتونة متغلغلة في دفق أدمغتهم وعقولهم المصطخبة بالصدق والعطاء! قلوبهم مليئة بالحب ممزوجة بالوفاء. – وفاء الوطن . – ووفاء الدين والانتماء قبل هذا وذاك.. – ووفاء الأشقاء والأصدقاء، من هنا قام لاعبو منتخب الشباب يستعذبون (ذلك الوفاء).. قام يقف في وجه (المقارعة […]

المزيد

الأهلي حين ينتصر.. مزهرية الحب تنثربذور وجودهاعلى الأرض!

• د.عدنان المهنا

** أيها الأهلي.. حين تكون في أوجك يلقاك محبوك ومتابعوك ومنصفوك .. لُقيا الربيع الجميل وحين يروك .. يوقنون ، بأن مداك البعيد تقلّص في طرفك ورؤاك. ** حين تنتصر تأتي بالعطر بالذكريات بأرجوحة الورد.. والزهر فيجوز عاشقوك إليك دروب الحنين.. ** يلملمون بك شعاع الشمس يرون بك الظمأ ** في ليلة ماطرة باردة لقيك […]

المزيد

( سفيرُ الوطن أمطرَ الديم الشُّم.! )

• د.عدنان المهنا

•• على غرار مقولة الملكي (الجميل ): (في الوطن أشعر بأن السؤال: كيف صرت أهلاوياً بل: كيف لم تصبح أهلاوياً؟ أقول بدوري كما قال: لا تسأل لماذا صرت أهلاوياً وإبداع الأهلي ونزاهته ومدرسته تحوطك من كل صوب.. بشاشة شخصية الأمير خالد بن عبدالله، ومردود نخوته ونسغ دمه ولهفة شهقته للأهلي منذ نصف قرن، ولهٌ وصبابة!! […]

المزيد

(الوطن).. اصطف له سرب الأبطال..!!

• د.عدنان المهنا

** رياضات الوطن ورياضيُّوها : و ببشارة الفرح والآهات المظفورة التي يغمغم به الصوت الشجي وبعد أن عُزّزت رياضة كرة القدم و سُدِّدت ديونها وأستقدم المحترفون من شتى بقاع العالم لأنديتنا بالمجان، بإشراف المستشار تركي آل الشيخ، ودعم مباشر من سيدي سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، ورصدت ميزانيات ضخمة لكافة الفعاليات العالمية البدنية […]

المزيد

“خالد قاضي: حُمَّ الفراقُ وَطنّ البكاء!!”

• د.عدنان المهنا

** ماذا عسى المرء أن يقول، وقد عقد (الحزنُ) اللسان.. وصدع الخطبُ الفؤاد.. واكتوى الأحبة بلوعة الفراق المفاجئ ؟! ونبأ الرحيل الذي أذهل العقول وألهب المشاعر؟! ماذا عساه أن يقول، وقد لبىّ داعي ربه الإعلامي الرياضي (خالد قاضي ) صحفي حكيم ومحسن بالقول، كرس حياته وجهوده يواري صدى رياضة الوطن، وناديه الأهلي والأندية الأخرى ويرافق […]

المزيد

“د.العيسى:التصادمية فقاعات تتلاشى.!”

• د.عدنان المهنا

** هل نستطيع أن نتحرر ولو تدريجياً من نرجسية تلميع المنظر؟! وهل بمقدورنا أن نعترض وبأعلى صوت بأن أعطاباً مزمنة تهدد ذواتنا بعاهات التفاخر الفتاكة والفوقية والشوفينية؟! وهل نحن صادقون مع أنفسنا فيما نحمله من تصادميات رياضية نستهلكها “بالأنا المتضخمة” ونؤثث بها “خطاب الواقع”؟ هذه الاسئلة أطرحها كمدخل أؤيد به تصور “المشهد الرياضي ” ولبعض […]

المزيد

وللرياضة عيدُ اللَّحمة واللُّحمة!

• د.عدنان المهنا

ـ في كل عام نحن الرياضيين نبقى مع (العيد الكبير)، نحتمي وجدانيًّا، نقرأ له (السلامات)، ونتطلع لأريج الوجد، وشذى الأحلام المسافرة لذواتنا. ـ وعيد الأضحى في كل عام يحاكي (ثغاء الجدي)، الذي تُلّ قبل أن نخلج السكين فوق رقاب الأضاحي، فنحسُّ بشيء من هَسيس الفرح ينداح من الكف والزند والمعصم. ـ عيدٌ هو إذن .. […]

المزيد

استنطاق “الحدث الرياضي” بكل تجرد..!

• د.عدنان المهنا

**الكاتب الأستاذ علي بركات .. بحث عن “سمو العاطفة” فقرب من الوجدان الملكي ، لأنه خلق لدى القارئ “لذة العبارة أو انفعالاً تأريخياً” استجلب التزاوج بين شخصية الراصد للتاريخ،وبين الشعور الحضاري للوقائع والأحداث الرياضية الأهلاوية في السرد الحكائي الحقيقي، لافظاً الاختلاق أو الزعم. أو تزييف المخيلة وألحان الانفعال النموذج التأريخي بهكذا مقال لا يشوّه الواقع […]

المزيد

( ماجد..بِتنا نُكحِّلُ به الأجفان..!)

• د.عدنان المهنا

** “الأسطوري الجميل ماجد عبدالله ” **كان يُغرهدُ بالكرة ماجد..! بقامته، وبهتاف عاشقيه ومألوفهم .ازدانت به أقلامنا وكنت شخصياً أبات أكحل أجفاني لمن يشعل نور أفراح الوطن في عمري بأكمله ولا تتعب عيناي من فيروز عينيه وهو يستل الأهداف التي لازالت تتوهج في ذاكرة العبير **ومن غطيط شذى أهدافه كان جعل للوطن بالخليج وآسيا العظمى […]

المزيد

“صوتُهُ الصامتُ سلطنةٌ و نشوةٌ عاليةٌ!”

• د.عدنان المهنا

** يقول عالم الرياضيات (فيثاغورس): بالكون نغم والكون عدد ونغم.. أما الشاعر العربي (محمد مطر) فيضيف مفصلاً: ثمة.. بالكون بناء موسيقى ومعزوفات طبيعية لكائنات خلقها الله، عز وجل!! وهي غاية في الجمال الصوتي، وربما كنا لا نسمع معظمها؛ لأن علاقتنا بفهم الكون ضعيفة!! لكن (النشاز).. أو الصوت النشاز، هو ما يصنع (الإيقاع) وعلاقته به علاقة […]

المزيد